| السبت 21 سبتمبر 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
الأربعاء 11/سبتمبر/2019 - 11:43 م

السلطات المكسيكية تعتزم فتح تحقيق في مزاعم بقتل رجال الشرطة أفراد عصابة خارج نطاق القانون

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
arabmubasher.com/148578

تحقق السلطات المكسيكية فيما إذا كانت قوات الأمن أعدمت ثمانية من المشتبه في أنهم مجرمون، تردد أنهم قتلوا خلال تبادل لإطلاق النار، حسبما قال مسؤول أمني في ولاية تاماوليباس اليوم الأربعاء.

وقتل الرجال الخمسة والسيدات الثلاث، الذين كانوا يشتبه في انتمائهم إلى عصابة إجرامية في مدينة نويفو لاريدو المقابلة لمدينة لاريدو في الولايات المتحدة يوم 5 سبتمبر.

وقالت السلطات الإقليمية: إن العصابة أطلقت النار على الشرطة، إلا أن مقاطع فيديو وشهادات من منظمة معنية بحقوق الإنسان في مدينة نويفو لاريدو، عرضت على التلفزيون، أظهرت أن الشرطة ربما تكون قد قامت بقتل أفراد العصابة الثمانية خارج نطاق القانون.

وقال لويز ألبرتو رودريجيز، المتحدث باسم السلطات الأمنية في تاماوليباس لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): إن ممثلي الادعاء سيجرون تحقيقا في هذه الادعاءات.

ولقي نحو 34 ألف شخص حتفهم العام الماضي في المكسيك، وهو رقم قياسي، بينما سجلت البلاد أكثر من 250 ألف حادث اغتيال خلال العقد الماضي.