| الأحد 17 نوفمبر 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
وزير الداخلية الإيراني يحذر المحتجين بأن قوات الأمن تمارس ضبط النفس حتى الآن وسائل إعلام لبنانية: الصفدي أبلغ جبران باسيل بأنه لم يعد مرشحا لتولي رئاسة الحكومة بعد الاتصالات والتطورات التي شهدتها الساعات الماضية وسائل إعلام لبنانية: محمد الصفدي ينسحب من الترشح لرئاسة الحكومة وسائل إعلام لبنانية: الصفدي يؤكد دعمه لتسمية سعد الحريري لرئاسة الحكومة المقبلة وسائل إعلام لبنانية: محمد الصفدي ينسحب من الترشيح لرئاسة الحكومة محافظ ذي قار يعلن تعطيل الدوام الرسمي غدا الأحد دخول تعزيزات عسكرية إلى قضاء الغراف في محافظة ذي قار جنوبي العراق لمنع المتظاهرين من حرق بيوت مسؤولين مصادر إيرانية معارضة: أنباء عن مقتل 4 متظاهرين في مدينة بهبهان جنوب غربي إيران الفكي: الجانب الحكومي السوداني يستعد للجولة المقبلة من مفاوضات جوبا وسيتوجه إلى عاصمة جنوب السودان الخميس المقبل الناطق باسم المجلس السيادي في السودان محمد الفكي: مفاوضات جوبا بين الحكومة والحركات المسلحة ستجري بموعدها في 21 من الشهر الجاري
السبت 09/نوفمبر/2019 - 02:32 م

تفاصيل المحاكمة السرية للمهندس المصري المحتجز بـ"الدوحة"

تفاصيل المحاكمة السرية
arabmubasher.com/164286

تستمر معاناة المهندس المصري علي سالم، المحتجز بقطر، في ظل مروره بظروف صحية قاسية.

فيما كشفت مصادر قطرية عن بدء محاكمة علي سالم، أحد مؤسسي الجزيرة الرياضية، الخميس الماضي بشكل سري.

وقالت المصادر لـ"العرب مباشر": "إن المحاكمة بدأت يوم الخميس دون إخبار أهل "سالم" قبلها، وحضر المهندس المصري إلى مكان المحاكمة وهو بحالة صحية متردية"، موضحة أن المحكمة القطرية لم ترد على طلب الإفراج عن مؤسس الجزيرة الرياضية.

وأضافت أنها رفضت عرضه على لجنة طبية أو تحويله إلى مستشفى بسبب حالته الصحية.

فيما اكتفت المحكمة بتأجيل القضية للشهر المقبل دون النظر لمعاناة المهندس المصري.

وتعود تفاصيل القصة لعدة أشهر، حيث تم تقديم مذكرة لمجلس حقوق الإنسان فى جنيف، بشأن قيام السلطات القطرية باعتقال وإخفاء مواطنين مصريين اثنين لمدة 7 أشهر، دون محاكمة أو توجيه تهم، كما أكدت منظمة ماعت للسلام وتنمية حقوق الإنسان، أنها تقدمت بمذكرة للمقرر الأممي الخاص بالاختفاء القسري خلال انعقاد الدورة 41 لمجلس حقوق الإنسان في جنيف، في الفترة من 24 يونيو إلى 12 يوليو 2019.

وقالت المنظمة: إن اعتقال علي سالم يأتي في إطار سلسلة الإجراءات القمعية التي يمارسها تنظيم الحمدين ليس فقط ضد شعبه بل أيضا ضد العمالة الأجنبية الوافدة، دون اتهامات واضحة، مؤكدة أن الحكومة القطرية تورطت في اتخاذ إجراءات تعسفية ضد المواطن المصري.

كما كشفت أنه تم القبض على مؤسس قناة الجزيرة عقب إبدائه رغبة السفر ومغادرة الدوحة عائدا إلى بلاده مرة أخرى، وهو ما أشعل غضب الحمدين ودفعه إلى توقيفه واقتياده إلى جهة غير معلومة وحرمانه من التواصل حتى مع أسرته.

وكان المهندس علي سالم ضِمن فريق انتدبته القاهرة للذهاب إلى الدوحة عام 1996، وذلك بعد مناشدة حمد بن خليفة لمصر، أن تساعده بالكفاءات القادرة على تأسيس قنوات إخبارية محايدة، لذلك ساهم أيضا في تدشين قنوات الجزيرة الرياضية "بي إن سبورتس"، لذلك تم تكريمه في قطر على جهوده لعدة أعوام، ولكن اعتقله تنظيم الحمدين لاحقا بدم بارد.