| الخميس 23 مايو 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
اشتباكات بين القوات الجنوبية ومليشيات الحوثي جنوب الفاخر وسائل إعلام سورية: إسقاط طائرة من دون طيار محملة بالمتفجرات قرب مطار حماة الأمم المتحدة تعلن استقالة مبعوثها إلى الصحراء الغربية لدواعٍ صحية مسؤولان أميركيان: البنتاجون يدرس طلبا لإرسال 5000 جندي إضافي إلى الشرق الأوسط وسط التوتر مع إيران بيان للسفارة السعودية بواشنطن: دفاعاتنا اعترضت طائرة مسيرة تابعة للحوثيين فوق محافظة نجران المتحدث باسم الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن: عمليات التحالف العربي تتوافق مع القانون الدولي الإنساني المتحدث باسم الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن: قمنا بتكثيف عمليات المراقبة على نقاط تهريب الأسلحة لميليشيا الحوثي منصور المنصور: التحالف قصف زوارق في 2017 تبين أنها كانت تنقل أسلحة للحوثيين المتحدث باسم الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن: قوات التحالف العربي ملتزمة بقواعد الاشتباك المتحدث باسم الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن: ملتزمون بمبدأ الشفافية والحياد
الأربعاء 15/مايو/2019 - 03:58 م

توقيف نحو عشرة مضربين عن العمل في إيران

توقيف نحو عشرة مضربين
arabmubasher.com/119249

ذكرت وسائل الإعلام الإيرانية للأنباء أن عشرة على الأقل من عمال مصنع للسكر قد اعتقلوا منذ التاسع من مايو في جنوب غرب إيران لأنهم احتجوا على إدارة المصنع.

وأضافت وسائل الإعلام ان عددا غير محدد من عمال مصنع هافت تابيه للسكر في مدينة سوسه بمحافظة خوزستان التي تبعد اكثر من 500 كلم جنوب طهران، قاموا بالاضراب في 9 مايو. 

ولم تقدم مزيدا من الايضاحات حول اسباب هذا التوقف عن العمل.

ومنذ ذلك الحين، اوقف أكثر من 14 من عمال المصنع، كما أضافت الوكالة القريبة من الإصلاحيين، نقلا عن "بعض العمال".

وأخلي سبيل أربعة بكفالة، كما قال المصدر نفسه، فتقلص عدد المضربين الموقوفين إلى عشرة.

وكان عمال مصنع السكر هافت تابيه نفذوا إضرابا طويلا أواخر 2018 للمطالبة بدفع متأخرات أجور والاحتجاج على أنشطة إجرامية مزعومة لأصحاب المصنع الجدد.

ويُسجن منذ يناير، أحد قادة الإضراب إسماعيل بخشي، والناشطة التي دعمت المضربين سبيده غوليان.


وتأتي أخبار الاعتقالات في سوسة بعد عدد غير محدد من الاعتقالات على هامش تظاهرة جرت في الاول من مايو في طهران بمناسبة عيد العمال، وهو يوم عمل عادي في إيران.

وفي بيان صدر، قالت احدى منظمة حقوق الإنسان إن "ما لا يقل عن ثمانية نشطاء أو صحافيين" اعتقلوا في هذه المناسبة ما زالوا محتجزين، وتدعو السلطات إلى إطلاق سراحهم "فورا ومن دون شروط".