| الأربعاء 20 نوفمبر 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
إعلام رسمي: مقتل مدنيين اثنين وإصابة آخرون في هجوم الاحتلال الإسرائيلي على دمشق بكين تستدعي دبلوماسيا أميركيا بعد تبني مجلس الشيوخ نصا يدعم متظاهري هونج كونج مقتل جنديين أمريكيين في تحطم طائرة هليكوبتر بأفغانستان دوي انفجارات جنوب غرب العاصمة السورية والدفاعات الجوية تطلق عشرات المضادات رويترز: ميليشيا الحوثيون في اليمن يفرجون عن مواطنين اثنين من كوريا الجنوبية الإمارات تدين اختطاف ميليشيا الحوثي للقاطرة البحرية رابغ-3 التي تعرضت لعملية سطو مسلح جنوب البحر الأحمر مقتل مدير استخبارات "أفواج صلاح الدين" التابعة لوزارة الداخلية العراقية خلال عملية أمنية ضد عناصر داعش في المحافظة مجلس النواب العراقي يُصوت على مقترح قانون إلغاء الامتيازات المالية للمسؤولين في الدولة العراقية المرشد الإيراني يصف موجة التظاهرات بأنها مسألة أمنية ولم تكن احتجاجات شعبية الحكومة السودانية توافق على تأجيل مفاوضات السلام مع الحركات المسلحة إلى العاشر من ديسمبر المقبل بناء على طلب الوساطة
الأحد 20/أكتوبر/2019 - 10:38 م

أحد الناجين من هجوم هاله بألمانيا: لا نزال مصدومين حتى النخاع

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
arabmubasher.com/158747

تجمع المصلون فى المعبد اليهودي في مدينة هاله شرقي ألمانيا، اليوم الأحد، فى احتفال بعيد المظال ( المظلة ) اليهودي.

وكان المعبد تعرض قبل أكثر من عشرة أيام لهجوم من قبل شخص مسلح وينتمي إلى اليمين المتطرف ومعاد للسامية.

ووفد إلى المعبد اليوم عائلات، صاحب العديد منها أطفال صغار، لمتابعة الاحتفال بالعيد الذي يعد مهرجانا للحصاد يستمر على مدار أسبوع، ويعتبر موسما تقليديا لليهود لتقديم الشكر.

وتتسم هذه العطلة بمشاعر خاصة إذ أنها جاءت بعد هجوم رجل ألماني "27عاما" في التاسع من الشهر الجاري على المعبد اليهودي في هاله في يوم عيد الغفران (كيبور)، أقدس الأعياد اليهودية.

وقال شاب يهودي كان من ضمن الحضور في المعبد وقت وقوع الهجوم، لرفاقه: "كنا نرتعش جميعنا، ولا نزال مصدومين حتى النخاع ".

ولما فشلت خطة المهاجم لاقتحام المعبد، أطلق الرصاص في الشارع فقتل امرأة "40 عاما" ثم قتل شابا "20 عاما" في كافيتريا، كما أسفر الهجوم عن وقوع مصابين. وتم وضع زهور وصور وأشياء تذكارية عن الضحايا في أماكن الهجوم.

من جانبه، ألقى ماكس بريفوروتسكي، رئيس الطائفة اليهودية في هاله، كلمة في المعبد مخاطبا الجمع بأن وجودهم علامة " على أننا لسنا خائفين".

وكان قد أقيم في هاله أمس السبت، حفل موسيقي تحت وسم "معا في هاله" إعرابا عن التضامن السلمي والتسامح مع المدينة بعد الهجوم الإرهابي الذي وقع على المعبد، وشارك في الحفل العديد من الموسيقيين الألمان البارزين.