| الخميس 21 مارس 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
شرطة مكافحة الإرهاب البريطانية تحقق في 5 اعتداءات على مساجد بمدينة برمنغهام لجنة الإنقاذ الدولية: مخيم الهول يأوي أكثر من 72 ألف شخص بينهم أكثر من 40 ألف طفل لجنة الإنقاذ الدولية: النساء والأطفال الخارجون من جيب داعش في أسوأ حالة صحية منذ بدء الهجوم على الباغوز لجنة الإنقاذ الدولية: وفاة 12 شخصا بعد وصولهم إلى مخيم للاجئين الفارين من الباغوز آخر جيب لداعش شرق الفرات الادعاء العامّ الهولندي: المشتبه به في هجوم أوترخت سيخضع لتقييم نفسي الادعاء العامّ الهولندي: المشتبه به في هجوم أوترخت سيمثل أمام القضاء غداً الجمعة الادعاء العامّ الهولندي: المشتبه به في هجوم أوترخت لديه أيديولوجية متطرفة الادعاء العامّ الهولندي: لسنا متأكدين من أن المشتبه به في هجوم أوترخت تصرف وفق نيات إرهابية فقط الادعاء العامّ الهولندي: المشتبه به في هجوم أوترخت تصرف بمفرده الادعاء العامّ الهولندي يعلن توجيه اتهامات عدة بالقتل للمشتبه به في هجوم أوترخت
الإثنين 28/مايو/2018 - 11:57 م
سارة فهمي
سارة فهمي

هجوم على محطة إذاعية وجامعة في نيكاراجوا وسط اندلاع الاضطرابات مجددا

هجوم على محطة إذاعية
arabmubasher.com/28696

ذكرت وسائل إعلام في نيكاراجوا، اليوم الاثنين، أن مهاجمين مجهولين أضرموا النيران في مقار إحدى المحطات الإذاعية بالعاصمة ماناجوا، بينما هاجم آخرون إحدى الجامعات وذلك في أحدث أعمال عنف تشهدها البلاد.

أفادت قناة "كانال 15" المستقلة وقناة "كنال 4" الموالية للحكومة بأن مقر محطة نويفا راديو يا، الناطقة بلسان جبهة ساندينيستا اليسارية للتحرير الوطني وينتمي إليها الرئيس دانيل أورتيجا، قد اشتعلت فيها النيران، وندد ممثل الطلاب لاريس سوليس بالهجوم، نافيا صلة الطلاب بهذا الحادث.

في الوقت نفسه، هاجم مسلحون يرتدون زيا مدنيا ويحملون متفجرات محلية الصنع جامعة الهندسة القريبة، وهي الرابعة التي احتلها الطلاب منذ بدء الاحتجاجات المناهضة للحكومة في 17 أبريل الماضي.

قالت قناة "كانال 4": "إن المهاجمين كانوا "جماعات يمينية تخريبية"، بينما قالت قناة "كانال 15" إنهم مسلحون شبه عسكريين موالين للحكومة.

وصلت شرطة مكافحة الشغب إلى الجامعة، في حين اختبأ المارة المذعورون خلف السيارات، التي كانت عالقة في ازدحام مروري، ولم ترد تقارير فورية عن وقوع إصابات.

لعب الطلاب دوراً رئيسياً في الاحتجاجات المناهضة للحكومة التي استمرت لأكثر من شهر، واندلعت التظاهرات في البداية احتجاجا على فرض ضرائب جديدة على معاشات الشيخوخة والعجز، وزيادة مساهمات الضمان الاجتماعي؛ لكن المتظاهرين يطالبون الآن أورتيجا بالاستقالة.

تقدر لجنة الدول الأميركية لحقوق الإنسان عدد القتلى الذين سقطوا جراء أعمال العنف بحوالي 79 شخصا، ولا تعترف الحكومة سوى بسقوط 22 قتيلا.