| الأربعاء 24 يوليه 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
التلفزيون السوري: أنباء عن هجوم إسرائيلي على جنوب البلاد المرصد السوري: سقوط صواريخ في جنوب سوريا أُطلقت "على الأرجح" من إسرائيل التلفزيون الرسمي السوري: أنباء عن عدوان إسرائيلي على مرتفعات تل الحارة في جنوب البلاد وزارة الخارجية الفرنسية: ذكّرنا نائب وزير خارجية إيران في باريس بأن على طهران العودة للالتزام بالاتفاق النووي وزارة الخارجية الفرنسية: أبلغنا نائب وزير خارجية إيران بأن على طهران القيام بمبادرات ضرورية لبدء عملية تهدئة التوتر مسؤول بمصر للطيران: قرار الخطوط البريطانية تعليق رحلاتها للقاهرة لم يكن متوقعا بالمرة وبلا أي سبب منطقي مسؤول بمصر للطيران: مطار القاهرة آمن دبلوماسيون بالاتحاد الأوروبي: بريطانيا خاطبت دولا بالاتحاد للانضمام إلى مهمة بحرية بقيادة أوروبية لتأمين الملاحة عبر مضيق هرمز دبلوماسيون: المهمة قد تديرها قيادة بحرية بريطانية-فرنسية مشتركة ولن تشمل الاتحاد الأوروبي أو حلف الأطلسي أو الولايات المتحدة بشكل مباشر دبلوماسيون بالاتحاد الأوروبي: فرنسا والدنمارك وإيطاليا وهولندا أبدت تأييدا قويا للمهمة المحتملة
الأربعاء 15/مايو/2019 - 08:49 م

الأمم المتحدة تدعو مجددا للإفراج عن دبلوماسي محتجز في تونس

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
arabmubasher.com/119378

أكدت الأمم المتحدة مجددا دعوتها اليوم الأربعاء لإطلاق سراح الدبلوماسي المحتجز المنصف قرطاس، الذي يحمل الجنسيتين التونسية والألمانية، وشددت على أن الحصانة التي يتمتع بها لا تزال سارية بعد مراجعة وثائق من الحكومة التونسية بشأن القضية المرفوعة ضده.

ويقبع قرطاس في السجن منذ أواخر آذار/مارس، عندما تم احتجازه لدى دخوله تونس، على الرغم من أنه دبلوماسي يقوم بمهمة خاصة بالأمم المتحدة.

وقرطاس عضو في لجنة خبراء مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والمعنية بليبيا، وهي مجموعة تدرس مدى الامتثال للعقوبات التي تفرضها الأمم المتحدة، وترفع تقاريرها إلى مجلس الأمم المتحدة.

واتهمت الحكومة التونسية قرطاس بتمرير معلومات سرية بطريقة غير مشروعة.

ولم يعلق ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمم المتحدة على ما إذا كانت تونس قد طلبت على وجه التحديد من الأمم المتحدة التنازل عن حقه في الحماية من المقاضاة كدبلوماسي، لكنه قال إن الأمم المتحدة قد أبلغت تونس رسميًا أن حقوقه في الحصانة لا تزال سارية.

ودعت الأمم المتحدة إلى إسقاط التهم المنسوبة إليه وإطلاق سراح خبير الأمم المتحدة على الفور.