| الأربعاء 11 ديسمبر 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
الثلاثاء 03/ديسمبر/2019 - 11:53 م

وزير الخارجية المصري يلتقي نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
arabmubasher.com/170686

التقى وزير الخارجية المصري سامح شكري اليوم بنائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي الدكتور فتحي المجبري، لبحث آخر مستجدات الأوضاع في ليبيا، وسُبل دفع مسار تسوية الأزمة الليبية.

وأكد شكري خلال اللقاء حرص بلاده على وحدة ليبيا وسلامتها الإقليمية، وتفعيل الإرادة الحرة للشعب الليبي الشقيق في السيطرة على موارده وتحقيق تطلعاته في بناء دولته، وذلك عبر التوصل لاتفاق شامل وقابل للتنفيذ يقوم على معالجة جوانب الأزمة الليبية كافة، بما يدعم استعادة سيطرة مؤسسات الدولة الوطنية في ليبيا، ويُسهم في محاربة التنظيمات الإرهابية وإنهاء فوضى الميليشيات في العاصمة طرابلس.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية المُستشار أحمد حافظ في بيان له عقب اللقاء أن نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي أطلع الوزير شُكري على آخر تطورات الوضع على الساحة الليبية، لاسيما حالة الانقسام الحالية داخل المجلس الرئاسي الليبي، والانتهاكات الأخيرة المُتعلقة بولاية رئيس المجلس بالمخالفة لاتفاق "الصُّخيرات" السياسي.