| الأربعاء 11 ديسمبر 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
الثلاثاء 03/ديسمبر/2019 - 11:55 م

وزير الداخلية الجزائري مهدد بفقدان منصبه بسبب الإساءة للمعارضة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
arabmubasher.com/170687

قال تقرير إخباري: إن رئاسة الجمهورية في الجزائر استدعت مساء الثلاثاء، وزير الداخلية صلاح الدين دحمون، لاستفساره عن التصريحات المسيئة جدا التي أطلقها بحق معارضي الانتخابات الرئاسية المقررة في الثاني عشر من الشهر الجاري.

ونقل تلفزيون "البلاد" عن مصادر لم يسمها، أن الرئاسة استدعت دحمان لطلب توضيحات منه بشأن العبارات الصادمة التي استخدمها في تعليقه على مواقف المعارضين للانتخابات الرئاسية.

وأكد ذات المصدر أن احتفاظ دحمون بمنصبه في الحكومة من عدمه لم يحسم بعد.

كان دحمون انتقد خلال جلسة بمجلس الأمة الثلاثاء، بشدة من وصفهم بـ"أشباه الجزائريين الذين يدعمون ويحرضون على التدخل الدولي في الجزائر".

كما ذهب إلى نعت البعض منهم بـ"الشواذ" و"المثليين"، وهو ما أثار موجة استنكار واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.