| الأربعاء 20 نوفمبر 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
السلطة الفلسطينية تعلن عقد اجتماع طارئ للجامعة العربية على المستوى الوزاري الاثنين المقبل لبحث موقف واشنطن الأخير بشأن الاستيطان الإسرائيلي العاهل السعودي: المملكة لا تنشد الحرب لأن يدها التي كانت دوما ممتدة للسلام أسمى من أن تلحق الضرر بأحد إلا أنها على أهبة الاستعداد للدفاع عن شعبها بكل حزم ضد أي عدوان العاهل السعودي: نأمل أن يختار النظام الإيراني جانب الحكمة وأن يدرك أنه لا سبيل له لتجاوز الموقف الدولي الرافض لممارساته إلا بترك فكره التوسعي والتخريبي العاهل السعودي: على النظام الإيراني أن يدرك أنه أمام خيارات جدية وأن لكل خيار تبعات سيتحمل نتائجها العاهل السعودي: المملكة تواصل جهودها في نصرة الشعب اليمني العاهل السعودي: إعلان طرح جزء من أسهم أرامكو سيتيح للمستثمرين داخل المملكة وخارجها المساهمة في هذه الشركة الرائدة العاهل السعودي: سنواصل جهودنا في تمكين المرأة السعودية ورفع نسب مشاركتها في القطاعين العام والخاص العاهل السعودي: المملكة لن تدخر جهدا في نصرة الشعب الفلسطيني العاهل السعودي: المملكة تعرضت لـ 286 صاروخا باليستيا و289 طائرة مسيرة ولم يؤثر ذلك على مسيرتها التنموية ولا حياة المواطنين والمقيمين العاهل السعودي: حرصنا على المضي قدما في المشاريع التنموية وخلق مجالات اقتصادية جديدة
الأربعاء 11/سبتمبر/2019 - 06:31 ص

طرد الشاهد من إحدى المدن التونسية للمرة الثالثة

طرد الشاهد من إحدى
arabmubasher.com/148341

وسط احتجاجات رافضة استقبل عدد من أهالي مدينة زغوان التونسية، رئيس الحكومة والمترشح الرئاسي، يوسف الشاهد، مساء الثلاثاء، باحتجاجات ودعوات إلى رحيله، وسط حالة من الاحتقان والفوضى، بسبب ما اعتبروه تقصيرًا حكوميًا بتلبية مطالبهم التنموية.

 ووصل الشاهد إلى زغوان، مساء اليوم الثلاثاء، برفقة عدد من أنصاره في إطار حملته الانتخابية، لكن صيحات الغضب والاستهجان كانت في انتظاره، قبل أن يحتدم الوضع ويتطور إلى إطلاق دعوات لمغادرته المدينة، ما اضطر القوات الأمنية إلى التدخل لتأمين تنقل المرشح، وسط حالة من الاحتقان في صفوف أهالي الجهة الذين رفعوا شعار ديقاج (إرحل) في وجه الشاهد وأنصاره.

 وأكد مصور الفيديو أن كافة أنصار الشاهد الذين يرافقونه خلال جولته في زغوان ليسوا من أبناء المنطقة القريبة من العاصمة التونسية.

وقبل ذلك، عاش الشاهد، رئيس حركة "تحيا تونس"، موقفًا مشابهًا في محافظة سليانة، شمال غرب البلاد، حيث وجد في استقباله احتجاجات من أهالي المنطقة، تخللها توتر غير مسبوق.

 لكن الكاتب العام المحلي لحركة ”تحيا تونس“ في محافظة سليانة، رؤوف العرابي، اتّهم في تصريح لـ ”موزاييك“، الثلاثاء، بعض أنصار المترشح للانتخابات الرئاسية حمة الهمامي بالتهجم على حملة المترشح يوسف الشاهد.

 وأكد العرابي أن أنصار الهمامي"ادّعوا تعرضهم للعنف من طرف أنصار الشاهد“ وهو ما نفاه بشكل قطعي، وقال إن العكس هو ما حصل".