| الأربعاء 20 نوفمبر 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
دوي انفجارات جنوب غرب العاصمة السورية والدفاعات الجوية تطلق عشرات المضادات رويترز: ميليشيا الحوثيون في اليمن يفرجون عن مواطنين اثنين من كوريا الجنوبية الإمارات تدين اختطاف ميليشيا الحوثي للقاطرة البحرية رابغ-3 التي تعرضت لعملية سطو مسلح جنوب البحر الأحمر مقتل مدير استخبارات "أفواج صلاح الدين" التابعة لوزارة الداخلية العراقية خلال عملية أمنية ضد عناصر داعش في المحافظة مجلس النواب العراقي يُصوت على مقترح قانون إلغاء الامتيازات المالية للمسؤولين في الدولة العراقية المرشد الإيراني يصف موجة التظاهرات بأنها مسألة أمنية ولم تكن احتجاجات شعبية الحكومة السودانية توافق على تأجيل مفاوضات السلام مع الحركات المسلحة إلى العاشر من ديسمبر المقبل بناء على طلب الوساطة مصادر في المعارضة الإيرانية تتحدث عن مقتل 25 شخصًا برصاص قوات الأمن في كرمانشاه غرب البلاد وزير الخارجية الأميركي: الشعب الإيراني سيحظى بمستقبل أفضل عندما تبدأ حكومته في احترام حقوق الإنسان الأساسية منظمة العفو الدولية: ممارسات السلطات الإيرانية تكشف نهجًا مروعًا للقتل خارج نطاق القانون
الخميس 11/يوليه/2019 - 06:41 م

خبير: اعتراض إيران لناقلة نفط بريطانية تصرف أهوج

الرئيس الإيراني حسن
الرئيس الإيراني حسن روحاني
arabmubasher.com/134030

للمرة الثالثة خلال حوالي شهر، تقدم إيران على تعكير صفو المياة الإقليمية، بمحاولتها مضايقة سفن البلدان الأخرى، حيث اعترضت 3 قوارب للحرس الثوري الإيراني الناقلة البريطانية "هيريتدج" التابعة لها ومحاولة احتجازها في مضيق هرمز، لكنها فشلت.

وأعربت بريطانيا عن قلقها من التصرف الذي أقدمت عليه السلطات الإيرانية، وحثتها على تهدئة الوضع، فيما نفى الحرس الثوري تورطه في محاولة احتجاز الناقلة البريطانية، معتبرا أن الأمر مجرد مزاعم أميركية.

فيما علق الدكتور هشام أحمد، الخبير بالشؤون الإيرانية، على ذلك الأمر بأنه خبر صحيح، بخلاف ما تدعيه إيران، حيث إنه تنفيذا لتهديدات رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية، محمد باقري، أمس، بأنه سيتمر الرد على احتجاز الناقلة الإيرانية المحتجزة من بريطانيا في جبل طارق.

وأضاف أنه بذلك تخسر إيران، بريطانيا تماما من دعمها خلال أزمتها مع أميركا والعقوبات المفروضة عليها منها أو في الخلاف بسبب الاتفاق النووي الحالي، مشيرا إلى أنه كان تصرفا أهوج وغير مسؤول.

وتابع أن نظام الملالي يريد من خلال ذلك الأمر الظهور بهيئة الدولة القوية القادرة على الرد وتنفيذ تهديداتها إلا أنه في الواقع يضر فعليا بإيران، وينبئ باحتمالية زيادة المخاطر في الخليج العربي ومضيق هرمز الذي تمر منه حوالي 40% من الإنتاج العالمي للنفط.