| الأحد 17 فبراير 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
الثلاثاء 12/فبراير/2019 - 08:43 م

أسرار المذيع التركي المتهم في جرائم إرهاب واعتداء جنسي على الأطفال

الداعية الراقص عدنان
"الداعية الراقص" عدنان أوكتار
arabmubasher.com/91175

"الداعية الراقص" عدنان أوكتار، الذي يعرف خارج تركيا باسم هارون يحيى، يستضيف برامج حوارية على قناته التلفزيونية A9، تجمع بين مناقشة أمور عقائدية والرقص مع فتيات يطلق عليهن اسم "القطط" والغناء مع رجال يطلق عليهم اسم "الأسود".

اعتقل أوكتار وأتباعه على خلفية 30 تهمة، تتضمن تأسيس منظمة إجرامية والوقوف وراء اعتداءات جنسية على أطفال والاختطاف وانتهاك قانون الضرائب ومكافحة الإرهاب.

عادت فضائح "الداعية الراقص" في تركيا للواجهة من جديد، مع خروج "قطته المفضلة" عن صمتها وكشفها المزيد من الأسرار المريبة عن حياته، أبرزها سبب إرغامه جميع "فتياته" على الخضوع لعمليات تجميل للظهور بمظهر "موحد".

شكّل مظهر قطط أوكتار محور جدل كبير؛ إذ تتشابه جميع الفتيات بالشكل لخضوعهن لعمليات تجميل متطابقة على يد أطباء محددين يعملون لدى أوكتار.

قالت "القطة" السابقة لدى أوكتار، بيريل كونجاغول، إن "الداعية الراقص" أراد جميع الفتيات التابعات له أن يظهرن بشكل مشابه لأولئك الفتيات اللواتي اعتاد رؤيتهن في شبابه أمام الملاهي الليلية الرخيصة في العاصمة.