| الإثنين 19 أغسطس 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
الثلاثاء 12/فبراير/2019 - 07:11 م

عماد عمر: تحقيق المصالحة الفلسطينية صعب المنال لهذه الأسباب

الدكتور عماد عمر
الدكتور عماد عمر الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني
arabmubasher.com/91145

قال الدكتور عماد عمر الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني: إن مصر سوف تواصل اتصالاتها مع الفصائل الفلسطينية وإنه يتم الحديث عن دعوة للفصائل الخمسة الأساسية فتح وحماس والجبهة الشعبية والديمقراطية والجهاد للقاء في القاهرة بعد لقاء موسكو للتشاور حول موضوع الحكومة واستئناف مشاورات المصالحة الفلسطينية.

أضاف "عمر" في تصريح خاص لـ"العرب مباشر" أن المصالحة أصبحت بعيدة المنال بعد الإجراءات التي تقوم بها السلطة من قطع للرواتب والانسحاب من معبر رفح وحل المجلس التشريعي والدعوة إلى انتخابات من جانب واحد.

أشار عمر إلى أنه ربما تكون هناك إجراءات عقابية أخرى تتخذها السلطة ضد قطاع غزة من تطبيق للتقاعد المبكر أو وقف للدعم الخاص بوزارتي الصحة والتعليم؛ الأمر الذي يكون أقرب إلى إعلان غزة إقليم متمرد، كما أثار ونادى به السيد عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لفتح.

تابع عمر: "ربما نحن أقرب إلى عملية إدارة انفصال وقد تشهد المرحلة المقبلة تشكيل إدارة أزمة لغزة خاصة في ظل حجم التجارة الذي أصبح يسير عبر مصر إلى غزة".

استكمل "نأمل أن تثمر الجهود الروسية والجهود المصرية إلى التوصل لقواسم مشتركة تضع حدا لحالة الانقسام والفلسطيني وتوصلنا إلى توافق لإجراء الانتخابات العامة التشريعية والرئاسية لتفرز لنا قيادة جديدة قادرة على تحمل مسؤولية الأعباء واستحقاقات المرحلة المقبلة من إعادة إعمار واستيعاب للخريجين وبناء نظام سياسي واقتصادي مبنى على أساس التعددية والشراكة السياسية الحقيقية".