| الأحد 25 أغسطس 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
ميليشيات حزب الله تقر بمقتل اثنين من عناصرها في الغارات الإسرائيلية قرب دمشق أنباء عن استهداف مركبتين لميليشيات الحشد الشعبي قرب الحدود العراقية-السورية بواسطة طائرات مسيرة مجهولة المصدر الرئيس السيسي: النهوض بإفريقيا ينبغي أن يتأسس على إرادة جماعية تستهدف تسوية أزمات القارة الرئيس السيسي: الطريق للخروج من الأزمة في ليبيا لا يحتاج سوى الإرادة السياسية وإخلاص النوايا الرئيس السيسي: يجب مكافحة الإرهاب بكافه أشكاله لتأثيراته المدمرة على جميع الأصعدة لاسيما التنمية الرئيس السيسي: يجب تضافر الجهود الدولية لوضع حد للأزمة في ليبيا الرئيس السيسي: نحتاج للعمل سويا لإيجاد حلول للتحديات التي تواجه القارة الإفريقية الرئيس السيسي: الشعوب الإفريقية تطمح في تحقيق السلام والتنمية المستدامة مصادر في الرئاسة الفرنسية: لا محادثات مقررة حتى الآن بين المسؤولين الأميركيين والإيرانيين مصدر في الرئاسة الفرنسية: محادثات ظريف مع وزير الخارجية الفرنسي ستبحث الشروط التي يمكن أن تقود إلى تخفيف التصعيد بين واشنطن وطهران
الثلاثاء 12/فبراير/2019 - 06:01 م

تبادل أسرى بينهم نساء بين القوات الحكومية وفصائل المعارضة في ريف حلب

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
arabmubasher.com/91118

أجرت فصائل المعارضة السورية المسلحة اليوم الثلاثاء، عملية تبادل أسرى مع القوات الحكومية في محافظة حلب شمال شرقي سوريا.

قال مصدر بالجيش الوطني التابع للمعارضة الذي يسيطر على ريف حلب الشمالي " تمت عملية تبادل أسرى مع القوات الحكومية السورية في معبر أبو الزندين قرب مدينة الباب ، حيث تم تسليمهم 20 عنصراً من القوات الحكومية أسروا خلال القتال مقابل إطلاق سراح 10 معتقلين من عناصرنا وإطلاق سراح 10 نساء 6 منهن من مدينة حمص، اثنتان منهن كانتا معتقلتان مع أطفالهما في سجون القوات الحكومية بعضهن مضى على اعتقالهن 6 سنوات ، وذلك بوساطة تركية روسية ، وقد تسلمت الشرطة العسكرية الروسية عناصر القوات الحكومية عند معبر دير قاق".

قالت مصادر مقربة من القوات الحكومية السورية " تسلمت القوات الحكومية السورية 20 أسيراً في معبر دير قاق التابع لمدينة الباب في ريف حلب الشرقي ".

أفادت وكالة الأنباء السورية "سانا" بأنه " تم تحرير مجموعة من المختطفين في بلدة دير قاق التابعة للباب بريف حلب الشرقي".

تعتبر عملية تبادل الأسرى اليوم الثلاثاء، هي الثانية في ريف حلب الشرقي بين القوات الحكومية وفصائل المعارضة حيث تمت عملية تبادل أسرى في بداية شهر تشرين ثان / نوفمبر الماضي أطلق خلالها 10 أسرى تابعين للقوات الحكومية مقابل الإفراج عن 10 مدنيين آخرين كانوا معتقلين لدى سجون الأخير وبإشراف من الجانبين (الروسي - التركي) تطبيقًا لمخرّجات مؤتمر سوتشي الذي ينص على تبادل الأسرى بين الجانبين.