| الخميس 21 فبراير 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
الأربعاء 14/نوفمبر/2018 - 09:00 م

التخطيط العمراني لـ"الدوحة" يتسبب في كارثة مرورية

الشيخ تميم بن حمد
الشيخ تميم بن حمد آل ثاني
arabmubasher.com/65124

يعاني التخطيط العمراني القطري من أزمة كارثية، أدت إلى تكدس الزحمة المرورية، حتى وصلت أزمة مواقف السيارات في العديد من مناطق الدوحة إلى طريق مسدود، وأصبح من الضرورة بمكان إيجاد حلول إسعافية سريعة للتخفيف من معاناة الناس في عدد من المناطق مثل الدفنة وشارع البنوك، المستشفيات ومنطقة الأسواق والشوارع التجارية والأحياء السكنية.

تعود أسباب الأزمة إلى ضعف التخطيط العمراني الذي لم يستوعب الطفرة الإنشائية وزيادة أعداد السيارات في السنوات الأخيرة، بالإضافة إلى أن مشروعات البناء والتشييد وأعمال الطرق والبنية التحتية القائمة في العديد من المناطق زادت من حجم المشكلة، وأوصلتها إلى مرحلة الأزمة.

قال مواطن قطري رفض ذكر اسمه: إن هناك مشكلة حقيقية في مواقف السيارات نظرا للتوسع العمراني، وزيادة عدد السكان والسيارات المستخدمة على الطريق، ولم يقابل ذلك بزيادة موازية في المواقف العامة للسيارات.

أشار إلى أن هناك تقنيات حديثة موجودة في عدة دول أثبتت نجاحها وأتت ثمارها من ناحيتين: تخفيف الاختناقات في مواقف السيارات، إلى جانب الاستفادة المادية التي تأتي من الاستثمار في الأمر عبر عمل مواقف يتم تأجيرها حسب المدة الزمنية التي تقف بها السيارة، ولكن الدولة ترفض الأخذ بتلك الأنظمة.