| الخميس 15 نوفمبر 2018
رئيس التحرير
علياء عيد
ترامب يقيل مسؤولة في إدارته انتقدتها زوجته ميلانيا اليمن: سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف مليشيا الحوثي الإرهابية في مديرية باقم بينهم قيادات ميدانية زلزال بقوة 6,1 يضرب مقاطعة كامشاتكا في أقصى شرق روسيا الشرطة الإسرائيلية تتحدث عن إصابة شرطيين في عملية طعن جنوبي القدس الطيران المدني الكويتي: تعليق الرحلات المغادرة من مطار الكويت وتحويل عدد من الرحلات القادمة إلى مطارات دول مجاورة المملكة العربية السعودية تدعو الأمم المتحدة والمجتمع الدولي إلى التضامن مع الشعب الفلسطيني في سعيه لاستعادة حقوقه رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي: الحكومة البريطانية توافق على مسودة اتفاق بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي المالكي: إصدار 6 تصاريح لسفن متجهة للموانئ اليمنية تحمل مواد أساسية وغذائية وطبية ومشتقات نفطية المالكي: تعطيل مليشيا الحوثي الإرهابية دخول السفن للموانئ وتفريغ الحمولة يؤثر على الحياة المعيشية والصحية للشعب اليمني المالكي: مليشيا الحوثي الإرهابية تتعمد تعطيل دخول وتفريغ حمولة 5 سفن في ميناء الحديدة وسفينة في ميناء الصليف
الخميس 08/نوفمبر/2018 - 09:10 م

سيول مرتقبة تقضي على الدوحة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
arabmubasher.com/63422

منذ بداية فصل الخريف، وتضرب قطر تقلبات جوية قوية تظهر مدى تدهور وسوء البنية التحتية في البلاد، وعدم اهتمام تنظيم الحمدين بها، بينما ينشغل بدعمه للإرهاب وتشويه دول المقاطعة.

وللمرة الثانية في أقل من أسبوعين، من المنتظر أن تضرب الدوحة غدا أمطار رعدية متوقعة تصاحبها رياح قوية مفاجئة وأمواج عالية على المناطق الشمالية في البحر، وفقا لهيئة الأرصاد القطرية، حيث توقعت أن يكون الطقس الليلة وحتى الساعة السادسة من صباح يوم غد الجمعة معتدل الحرارة ليلا مع سحب متفرقة على الساحل، وفي البحر يكون الطقس غائما جزئيا مع أمطار متفرقة على المناطق الشمالية قد تكون رعدية أحياناً.

وأضافت الهيئة في بيانها أن الرياح على الساحل، في الغالب، ستكون شمالية شرقية بسرعة تتراوح بين 5 و 15 عقدة، وفي البحر تكون الرياح شمالية شرقية إلى جنوبية شرقية بسرعة تتراوح بين 5 و 15 عقدة، مع هبات تصل إلى 22 عقدة خلال الأمطار الرعدية.

بينما يكون ارتفاع الموج على الساحل بين قدم واحدة و3 أقدام، ويرتفع إلى 4 أقدام أحيانا، وفي عرض البحر يتراوح ارتفاع الموج ما بين قدمين و 4 أقدام يرتفع إلى 7 أقدام خلال الأمطار الرعدية.

وكانت الدوحة تعرضت منذ أسبوعين، لسيول وأمطار غزيرة، تسببت في غرق شوارعها وتوقف الحركة المرورية للسيارات لارتفاع منسوب المياه التي غطت السيارات ببعض المناطق والأماكن، بينما لم تبذل الحكومة أية جهود لعلاج الأمر، وهو ما تسبب في شن القطريين حملة هجوم ضخمة على الأمير تميم بن حمد عبر موقع التغريدات القصيرة "تويتر".

وعبر هاشتاج "#الدوحة تغرق" و"أمطار قطر" نشر المواطنون القطريون صورا عن الخسائر الضخمة لأمطار بالعاصمة القطرية، من غرق السيارات والمنازل والمحال التجارية بالدوحة، والتي وصلت لاستحالة السير في بعض المناطق، وهو ما يجسد الحالة السيئة للشوارع وضعف البنية التحتية لدولة قطر، الذي يجعلها عرضة للغرق السريع مع تساقط الأمطار، فضلا عن غرق ملاعب جديدة تم بناؤها خصيصا لاستقبال كأس العالم 2022، وهو ما يظهر مدى السوء الذي تم تشييد الملاعب به.