| الإثنين 17 يونيو 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
الخارجية الأميركية: بومبيو أجرى اتصالات مع عدد من نظرائه بينهم وزراء خارجية بريطانيا والإمارات والكويت شاركهم فيها معلومات استخبارية بشأن الهجوم على الناقلتين في خليج عمان مجلس الوزراء الكويتي يدعو المجتمع الدولي لحماية خطوط الملاحة البحرية وردع أي تهديد للنظام التجاري العالمي الخارجية الأميركية: لا توجد خطط لضم إسرائيل الضفة الغربية والموضوع ليس محل بحث المتحدثة باسم الخارجية الأميركية: النظام الإيراني يواصل تحدي جميع القوانين والأعراف الدولية الدفاع الروسية: طائرات "سو-27" اعترضت قاذفات إستراتيجية أميركية لدى اقترابها من حدود روسيا النائب العام المصري يأمر بالتحفظ على الملف الطبي لمحمد مرسي وانتداب لجنة عليا من الطب الشرعي لإعداد تقرير بشأن أسباب الوفاة النائب العام المصري يأمر بالتحفظ على كاميرات المراقبة الموجودة في قاعة المحكمة وقفص المتهمين النائب العام المصري: النيابة العامة تلقت إخطارا بوفاة محمد مرسي أثناء حضوره جلسة محاكمة النائب العام المصري: مرسي سقط مغشيا عليه أثناء وجوده في قفص الاتهام وتم نقله فورا إلى المستشفى حيث تبين وفاته تجمع المهنيين: نرحب بالوساطة الإثيوبية للتسوية السياسية للأزمة في السودان
الخميس 11/أكتوبر/2018 - 04:04 م

الخارجية الفلسطينية: الدبلوماسية الأميركية تختار مواصلة نهج الاستهتار بعقول المسؤولين الدوليين

الخارجية الفلسطينية:
arabmubasher.com/56680

قالت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية: إن رأس الدبلوماسية الأميركية اختار مواصلة نهج الاستخفاف والاستهتار بعقول المسؤولين الدوليين عبر تكرار دعاية تضليلية تحاول الإدارة الأميركية من خلالها تبييض صفحة الاحتلال وصورته والتغطية على جرائمه.

جاء ذلك في بيان للخارجية تعقيبا على التصريح الذي أدلى به وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، بأن (إسرائيل هي الشكل الذي نرغب برؤيته مُستقبلًا في الشرق الأوسط)، واصفا دولة الاحتلال بأنها (تتمتع بالحرية والديمقراطية)، معبرا عن فخره بقرارات إدارته المُنحازة للاحتلال.

أضافت الخارجية "أن أركان إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب وبشكل استفزازي تصر على الإفصاح عن مواقفهم وقراراتهم المنحازة بشكل أعمى للاحتلال وسياساته، ضاربين بعرض الحائط القانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها ومرتكزات المنظومة الدولية".

تابعت: إن "بومبيو" تجاهل حقيقة أن إسرائيل تحتل شعبا، وتمارس أبشع أساليب الظلم، والقهر، والتنكيل، والعنصرية بحقه، ولم يجد في الوقت نفسه مثالا واحدا يسوقه لنا عن علاقة الاحتلال بالشعب الفلسطيني ليبرهن لمستمعيه على (حرية وديمقراطية) إسرائيل التي يدعيها.

أكدت الخارجية أن الاحتلال والاستيطان والعنصرية والتطرف والقمع والانتهاكات لحقوق الإنسان والتمرد على القانون الدولي هي (النموذج) الذي يُروج له وزير الخارجية الأميركي، ويطمح لتعميمه في الشرق الأوسط، والأدهى من ذلك، أنه تناسى قضية المواطنة الأميركية "لارا قاسم"، ليبرهن لنا على (ديمقراطية) إسرائيل المزعومة.