| الإثنين 10 ديسمبر 2018
رئيس التحرير
علياء عيد
وزير الخارجية اليمني: لا نقبل بمهمة حفظ سلام للأمم المتحدة في الحديدة وزير الداخلية اللبناني: إحباط عمليات إرهابية كانت تستهدف دور العبادة والقوى العسكرية وفد الحكومة اليمنية في مشاورات السويد: الحكومة قدمت مقترحاً بشأن "الحديدة" بأن تتولى وزارتا الداخلية والنقل إدارة ميناء الحديدة وفد الحكومة اليمنية في مشاورات السويد: مواقع القوات الشرعية في الحديدة أمر طبيعي وعلى ميليشيا الحوثي الانسحاب من المدينة والميناء وفد الحكومة اليمنية في مشاورات السويد: مبادرة المبعوث الدولي لا تزال محل نقاش وفد الحكومة اليمنية في مشاورات السويد: هناك تقدم في ملف تبادل الأسرى والمختطفين وتم تحديد مواعيد التنفيذ المفوضية الأوروبية: الاتحاد الأوروبي يرفض إعادة التفاوض على اتفاق "بريكست" الأمم المتحدة تقترح انسحاب ميليشيا الحوثي من الحديدة ثم تشكيل لجنة مشتركة وزير النفط العراقي: نتوقع توقف انخفاض أسعار الخام وارتفاعها بمرور الوقت محكمة العدل الأوروبية تقضي بحق بريطانيا في التراجع عن "بريكست" بشكل أحاديّ
الخميس 09/أغسطس/2018 - 06:15 م

الخطوط الجوية المغربية تلغي 6 رحلات جديدة بسبب مشاكل مع الطيارين

الخطوط الجوية المغربية
arabmubasher.com/43521

يتواصل للأسبوع الثالث إلغاء رحلات جوية يفترض أن تؤمنها الخطوط الجوية المغربية من وإلى وجهات أغلبها أوروبية، وذلك بسبب مشاكل بين الطيارين وإدارة شركة الخطوط الملكية المغربية.

أعلنت الشركة، اليوم الخميس، إلغاء ست رحلات كان يفترض أن تربط مطار محمد الخامس بالدار البيضاء، وهو أهم مطار في المغرب، بمطارات في باريس ومدريد وجنيف، إضافة إلى "اضطراب" مواعيد رحلات داخلية.

نقلت وسائل إعلام محلية في الأيام الأخيرة أنباء عن احتجاجات لمسافرين وجدوا أنفسهم عالقين في مطاري بروكسل وأمستردام، بسبب اضطراب رحلات الشركة.

تنشر الخطوط الملكية المغربية، المملوكة للدولة، على موقعها الإلكتروني بشكل يومي بيانات الرحلات الملغاة منذ 20 يوليو، بينما لم تصدر أي تعليق على استمرار هذه الاضطرابات، ولا أي بيانات عن حجم الخسائر التي تكبدتها.

تتحدث الشركة عن "إضراب" للطيارين، وحمَّلهم مدير الشركة عبدالحميد عدو مسؤولية فشل المفاوضات، شاكيا ما اعتبره "غياب إرادة التوصل إلى توافق"، و"مزايدات في المطالب".

لكن الجمعية المغربية للطيارين نفت تنفيذ أي إضراب محملة الشركة مسؤولية الاضطرابات، وقال متحدث باسمها لوكالة فرانس برس: إن "جميع الربابنة توقفوا فقط عن العمل في ساعات الراحة المحددة أسبوعيا بعد فشل المفاوضات بين الطرفين".

أضاف مفضلا عدم الإفصاح عن هويته: "كنا نعمل فوق طاقتنا ونحتاج حاليا إلى توظيف 86 طيارا إضافيا"، مشيراً إلى "تعليق المفاوضات منذ 10 أيام".

كانت نقابة الفيدرالية الوطنية للنقل الجوي دعت من جهتها طرفي النزاع إلى "حوار بنّاء" تفاديا لتكرار الأزمة التي شهدتها الشركة عام 2009 وأدت إلى خسائر وتسريح مستخدمين، قبل أن تستعيد توازنها ابتداء من العام 2012.

أطلقت الخطوط المغربية خطة تطمح إلى تعزيز أنشطتها في القارة الإفريقية، ويتكون أسطولها من 58 طائرة تسير رحلات إلى 80 وجهة عبر العالم.