| الإثنين 24 سبتمبر 2018
رئيس التحرير
علياء عيد
الخميس 12/يوليه/2018 - 02:11 ص

كولومبيا تحقق في احتمالية تورّط ضباط شرطة أو جنود بعمليات قتل تستهدف نشطاء

كولومبيا تحقق في
arabmubasher.com/37489

قال مكتب المفتش العام الكولومبي إنه سيحقق في احتمالية تورط ضباط شرطة أو جنود في عمليات القتل الأخيرة التي استهدفت نشطاء حقوق الإنسان وقيادات مجتمعية.

 

وسيدرس التحقيق ما إذا كان أفراد من قوات الأمن يتعاونون مع المجرمين في تنفيذ عمليات القتل، حسبما أفادت المؤسسة التي تشرف على سلوك من يمارسون الوظائف العامة على تويتر.

 

وقدرت الأمم المتحدة عدد عمليات القتل بـ 178 حالة منذ أن وقعت الحكومة اتفاق سلام مع حركة فارك (وهي حزب سياسي حاليا) في نوفمبر 2016.

 

ووقع الرئيس خوان مانويل سانتوس والأحزاب السياسية ورؤساء المحاكم الكبرى ومسؤولون رئيسيون يوم الاثنين على ميثاق وطني ضد عمليات القتل.

 

ثم أعلن سانتوس المزيد من التدابير لحماية القادة المهددين، وتشمل تقديم مكافآت لأولئك الذين يساعدون السلطات في التعرف على القتلة، وتعزيز الأمن في المناطق التي تشهد عمليات قتل وتوفير خط هاتف للإبلاغ عن أي أمر مشبوه.

 

ومن بين القتلى في الآونة الأخيرة آنا ماريا كورتيس، التي عملت في الحملة الرئاسية للمرشح اليساري جوستافو بترو في مقاطعة أنتيوكيا بالشمال الغربي للبلاد. وقالت والدتها إنها تعرضت للتهديد من قبل ضابط شرطة.

 

وتظاهر كولومبيون الأسبوع الماضي احتجاجا على عمليات القتل التي تُنسب إلى الجماعات شبه العسكرية أو الجماعات الإجرامية أو العصابات المسلحة.