| السبت 21 سبتمبر 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
الأربعاء 11/سبتمبر/2019 - 06:12 م

مقتل شخصين في هجوم على حاكم سابق في الفلبين

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
arabmubasher.com/148499

ذكرت الشرطة الفلبينية أن مسلحين مجهولين نصبوا كمينا لنائب سابق كان أيضا حاكما، في شمال الفلبين، ما أسفر عن مقتل اثنين من حراسه الشخصيين.

وكان أمادو إسبينو جونيور، وهو حاكم سابق لإقليم بانجاسينان ونائبا سابقا، في سيارته ومعه خمسة حراس شخصيين عندما وقع الهجوم في مدينة سان كارلوس سيتي "162 كيلومترا" شمال مانيلا.

وقال البريجادير جنرال جوزيل أوردونا، وهو أحد مدراء الشرطة الإقليمية، إن اثنين من الحراس الشخصيين قتلوا في الكمين.

وقال السيناتور ريتشارد جوردون، رئيس الصليب الأحمر الفلبيني إن إسبينو نقل سريعا إلى مستشفى قريب، وأن "حالته خطيرة حاليا".

وأدان الجنرال أوسكار ألبايالد، وهو قائد الشرطة الوطنية، الهجوم على إسبينو وأمر بالبحث عن القتلة.

وكان الرئيس رودريجو دوتيرتي كان قد اتهم إسبينو يوما بأن له صلات بتجارة المخدرات غير القانونية في البلاد ولكن برئه فيما بعد من الاتهامات واعتذر عن المعلومات الخاطئة.

وأطلقت إدارة دوتيرتي حملة إجراءات صارمة على المخدرات غير القانونية التي أسفرت عن مقتل نحو ستة آلاف مشتبه بهم من متعاطي وتجار المخدرات في عمليات للشرطة منذ 2016.