| الجمعة 20 سبتمبر 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
الإثنين 19/أغسطس/2019 - 03:19 م

إسبانيا تعرض استقبال أقرب موانئها لسفينة أوبن أرمز لإنقاذ المهاجرين

إسبانيا تعرض استقبال
arabmubasher.com/142540

عرضت الحكومة الإسبانية اليوم الاثنين أن تكون أقرب موانئها ملاذا آمنا لسفينة الإنقاذ "أوبن أرمز" التي رفضت  إيطاليا استقبالها وعلى متنها أكثر من 100 مهاجر.

وبقي المهاجرون على متن السفينة منذ أسبوعين ونصف الأسبوع، وتقول مؤسسة "بروأكتيفا أوبن أرمز" الخيرية التي تشغلها إن الوضع على متن السفينة أصبح صعبا بشكل متزايد.

وهذه السفينة هي الأحدث بين الكثير من سفن إنقاذ المهاجرين التي رفضت  السلطات الإيطالية استقبالها، حيث يقول وزير الداخلية الإيطالي الذي  ينتمي للتيار اليميني المتطرف ماتيو سالفيني إن سفن المهاجرين لن ترسو  في إيطاليا طالما بقي في السلطة.

وكان رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز قد عرض في البداية أمس الأحد أن يستقبل ميناء "الخثيراس" السفينة أوبن أرمز.

ولكن المؤسسة الخيرية قالت إن الميناء الذي يبعد 1800 كيلومتر عن موقع السفينة حاليا، وهي مسافة تحتاج من السفينة خمسة أيام لاجتيازها، هو  طبعيد للغاية.

وأفاد ربان السفينة بأن الوضع على متنها "غير قابل للإدارة" بسبب "القلق المتكرر ونوبات الذعر وحالات الشغب".

ويقع أقرب الموانئ الإسبانية -في جزيرتي مينوركا ومايوركا ضمن أرخبيل  جزر البليار - على بعد ألف كيلومتر من الموقع الحالي للسفينة قبالة  جزيرة لامبيدوسا الإيطالية.

وقالت بروأكتيفا أوبن أرمز إنه ينبغي على إيطاليا وإسبانيا توفير  "الإمدادات اللازمة" إذا اضطرت السفينة للبقاء في البحر لمدة أطول.

وكانت إيطاليا قد استقبلت 27 شخصا ممن كانوا على متن السفينة يوم السبت،معظمهم قصر، ولكنها رفضت استقبال الباقين.

ورحبت المفوضية الأوروبية بعرض إسبانيا. 

وقالت المتحدثة باسم المفوضية،  ناتاشا بيرتود: "إنه واجب إنساني"، داعية الدول أعضاء الاتحاد الأوروبي  ومنظمات الإغاثة إلى العمل معا.

وأفادت بيرتود بأن المفوضية مستعدة لتنسيق نقل المهاجرين بمجرد إنزالهم من السفينة، مضيفة أن هناك اتصالات جارية مع عدد من الدول الأعضاء.

وأشارت بيرتود إلى أن المفوضية أثارت أيضا قضية وضع سفينة أخرى لإنقاذ المهاجرين، وهي سفينة أوشن فايكنج، خلال مباحثاتها مع أعضاء الاتحاد الأوروبي.

وكان سالفيني قد قال إنه سوف يغلق الموانئ الإيطالية أمام السفينة  العالقة بين لامبيدوسا ومالطا وعلى متنها 356 مهاجرا.