| السبت 24 أغسطس 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
الأربعاء 14/أغسطس/2019 - 05:39 م

أدلة جديدة تشير إلى وفاة الأرجنتيني "سالا" مسموما

للاعب الأرجنتيني
للاعب الأرجنتيني ايميليانو سالا
arabmubasher.com/141435

أسفرت نتائج تحقيقات وكالة مراقبة الحوادث الجوية عن تفاصيل مثيرة جديدة بشأن كارثة وفاة اللاعب الأرجنتيني ايميليانو سالا مهاجم نادي كارديف سيتي الإنجليزي إثر تحطم الطائرة الخاصة التي كانت تقله من مدينة نانت في فرنسا إلى عاصمة ويلز كارديف بعد يومين من التوقيع لكارديف.

وتعرض المهاجم الأرجنتيني في يناير الماضي لكارثة جوية تسببت في حزن العالم الرياضي، بعدما فارق الحياة متأثرًا بسقوط طائرته الخاصة في القناة الإنجليزية البحرية، وتم العثور على جثمانه بعد الحادث بأسبوعين.

وفي تطور مفاجئ في التحقيقات حول أسباب سقوط الطائرة، تم الكشف عن وجود تسريب في غاز أول أكسيد الكربون داخل الطائرة، وتأثر اللاعب وقائد الطائرة باستنشاق كميات كبيرة من هذا الغاز السام، وفق ما كشفت عنه جهات التحقيق الإنجليزية.

وتم التعرف على هذا الأمر بعد العثور داخل جثمان سالا أثناء تشريحه على كميات كبيرة من غاز أول أكسيد الكربون؛ ما تسبب له إما في سكتة قلبية أو فقدان كامل للوعي.

وتم العثور على جثة اللاعب صاحب الـ28 عامًا قرب أحد شواطئ القناة الإنجليزية، بعد أيام من العثور على حطام الطائرة المنكوبة، وظهرت جثة سالا متأثرة بإصابات قاتلة في رأسه وجسمه العلوي، ولكن يبدو أن هناك احتمالا قائما بأن يكون اللاعب قد فارق الحياة قبل الاصطدام أو حتى بعده ولكن متأثرًا باستنشاق غاز سام تسرب إلى قمرة القيادة.