| السبت 24 أغسطس 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
الأربعاء 14/أغسطس/2019 - 03:12 م

فشل محاولات قطر لتدويل الحج أمام جهود المملكة

فشل محاولات  قطر
arabmubasher.com/141411

مع قرب انتهاء موسم الحج وبداية عودة أفواج من الحجاج، حققت المملكة العربية السعودية نجاحا ضخما جديدا، رغم المؤمرات القطرية والإخوانية التي كانت تسعى لنشر الادعاءات والشائعات بهذا الشأن من أجل تشويه سمعة المملكة وتسيس الحج.

وكثفت وسائل الإعلام الإخوانية والقطرية من جهودها لتشويه موسم الحجة بالمملكة خلال الفترة الماضية، ولكن هو ما هزمته السعودية من خلال مساعيها واهتمامها البالغ بالحجاج، فضلا عن رعاية رجال الأمن بشدة لهم سواء لكبار السن أو الأطفال لرسم البسمة والبهجة على وجوههم، لتتم المناسك في هدوء وسلاسة وطمأنينة، مثلما وجه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وأعلنت السعودية رسميا نجاح موسم الحج، ووجه الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، الشكر والتقدير والعرفان لخادم الحرمين الشريفين على كل ما بذله في سبيل راحة الحجاج وتوفير جميع الإمكانات السعودية لخدمة ضيوف الرحمن، في مؤتمر صحفي في مقر الإمارة بمنى، أمس.

وكشفت الأرقام هزيمة المملكة لمكائد قطر، عبر نسب ضخمة، حيث بلغ عدد الحجاج هذا العام 2،489،406 حجاج، منهم 1،855،027 حاجا من الخارج، ومن الداخل 634،379 حاجا، بينما وصل عدد القوى العاملة في الحج من مختلف الجهات أكثر من 350 ألفا، بجانب 35 ألف متطوع ومتطوعة، بينهم 120 ألف رجل أمن، و200 ألف من مختلف القطاعات، و30 ألف ممارس صحي.

كما وزعت الجهات الخيرية أكثر من 26 مليون وجبة خلال حج هذا العام تحت إشراف لجنة السقاية والرفادة بإمارة منطقة مكة المكرمة، بالإضافة إلى أنه تم نقل 2،489،406 حجاج من عرفات إلى مزدلفة خلال ست ساعات منهم 360.000 حاج عبر قطار المشاعر و100.000 استخدموا طرق المشاة والباقي تم نقلهم عبر 20،000 حافلة.

وأظهرت أيضا الأرقام التي أعلن عنها أمير مكة أنه تم في مجال الخدمات الطبية تقديم الخدمة العلاجية لأكثر من نصف مليون حاج وتحجيج 400 حاج من المنومين بواسطة القافلة الصحية الطبية، كما أن هناك 173 مستشفى ومركزا صحيا وعيادة متنقلة عملت خلال حج هذا العام بلغت طاقتها السريرية 5000 سرير، وتم إجراء 336 عملية قلب مفتوح وقسطرة و2700 عملية مختلفة.

وبخلاف ذلك انتشرت العديد من الصور خلال موسم الحج التي أظهرت ارتفاع الجانب الإنساني لدى رجال الأمن السعوديين لخدمة الحجاج، ما شكل صفعة مدوية لتنظيم الحمدين.

وكانت قطر سعت عبر عدة محاولات للتآمر على المملكة مع الإخوان، عبر دعوات أطلقتها لمقاطعة الحج هذا العام، منها ما انتشر على لسان مفتي تنظيم الإخوان الإرهابي في ليبيا صادق الغرياني، الذي قال إنه يجب عدم تكرار أداء فريضة الحج والعمرة لمن أداهما، وتوجيه نفقات الحج والعمرة للمليشيات المسلحة التي تقاتل ضد الجيش الوطني الليبي.

كما نشرت "الجزيرة" القطرية مقالا للإخواني عصام تليمة، يروج فيه لدعوة الغرياني ويدعو علماء الأمة والمسلمين لدعم الفتوى وترويجها والتجاوب معها تحت مزاعم مسيئة للمملكة، ودعمت جميع الصحف القطرية الفكرة نفسها بالإضافة لمحاولاتها تفزيع القطريين من التوجه لأداء الحج.