| السبت 24 أغسطس 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
الأربعاء 14/أغسطس/2019 - 04:48 ص

القاهرة ترفض الرد على تجاوزات نائبة كويتية: "لا نرد على الإساءة.. ونعمل وفق القانون"

القاهرة ترفض الرد
arabmubasher.com/141316

أثارت تصريحات للنائبة الكويتية صفاء الهاشم، انتقدت فيها تدفق العمالة المصرية على بلادها، استياء واسعا لدى الأوساط المصرية. 

بينما رفضت الحكومة المصرية التعليق على تلك التصريحات، وقال عبد الفتاح محمد يحيى، أمين سر لجنة القوى العاملة بالبرلمان المصري، إن "العمالة المصرية تذهب للكويت وفق متطلبات واحتياجات الكويتيين أنفسهم، وبناء على اتفاقيات رسمية بين الحكومتين"، معتبرا أن "الحديث حول جدوى وجودهم أمر غير لائق ومرفوض، خاصة في ظل العلاقات المتميزة بين البلدين".

وكانت النائبة الكويتية، قد علقت على تقرير نشرته صحيفة "الرأي" الكويتية، حول دخول 8 آلاف مصري للكويت شهريًّا عام 2018، واصفة الأمر بـ"الكارثة والجريمة". وقالت إن "التقرير يؤكد إصدار نحو 98 ألف تصريح عمل جديد لمواطنين مصريين للعمل في الكويت خلال العام الماضي، غالبيتهم بدون مؤهل جامعي، يعتبر جريمة في حق الكويت وكارثة بكل المقاييس، ومفاجأة من العيار الثقيل".

ورفضت وزارة الهجرة والمصريين بالخارج التعليق على تصريحات النائبة الكويتية. وقالت مها سالم، المتحدث الإعلامي باسم الوزارة لـ"الشرق الأوسط"، أمس، "لا نرد على مثل تلك التصريحات". وجاءت انتقادات الهاشم في اطار هجومها على لجنة تنمية الموارد البشرية الكويتية، ودورها في تقليص أعداد العمالة الوافدة، متهمة الحكومة الكويتية بعدم الجدية في سياسة الإحلال، ودعت إلى رد حكومي عاجل.

لكن النائب المصري عبد الفتاح يحيى، قال إن كل مصري في الكويت يذهب وفق عقود عمل رسمية بناء على طالبات الجهات الكويتية، وأن ذلك يشمل جميع المؤهلات والتخصصات وفقا للاحتياجات. ونوه إلى أن انتقادات النائبة تضر بالعلاقات المتميزة بين البلدين. 

ولا تعد تلك المرة الأولى التي تستهدف فيها النائبة صفاء الهاشم المصريين، حيث سبق أن أثارت ردود أفعال غاضبة لدى قطاعات واسعة بعد نشر مقطع فيديو لها في نوفمبر (تشرين الثاني) العام الماضي تحدثت فيه عن وزيرة الهجرة المصرية نبيلة مكرم بشكل وصف بأنه "غير لائق"، ردا على واقعة الاعتداء على مواطنة مصرية في الكويت، ولاقت تصريحات الهاشم هجوما كبيرا من المصريين عبر منصات التواصل الاجتماعي، بسبب ما اعتبروه إهانة للوزيرة المصرية والمصريين. 

وقالت مكرم حينها: "نحن لا نرد على الإساءة، ونطالب بحقوق أبنائنا في إطار القانون، وسيادة الدولة التي يعملون بها".

وفي يونيو (حزيران) الماضي، شنت الهاشم هجومًا حادًا على الوافدين المصريين، مطالبة السلطات بترحيلهم، معتبرة أنهم يتسببون في "تكدس" سكاني.