| الثلاثاء 23 يوليه 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
وزير خارجية فرنسا بعد لقائه موفد الرئيس الإيراني يجدد مطالبة إيران بالعودة للوفاء بالتزاماتها في الاتفاق النووي مصادر في قوى الحرية والتغيير السودانية: إعلان اسم رئيس الوزراء وأعضاء المجلس السيادي وتأجيل تشكيل مجلس الوزراء لحين الانتهاء من ملف السلام مصادر في قوى الحرية والتغيير السودانية: الاتفاق على منح الجبهة الثورية مقعدين في مجلس السيادة مصادر في قوى الحرية والتغيير السودانية: تقدم كبير في المشاورات مع الجبهة الثورية مجلس الوزراء السعودي يدين قيام سلطات الاحتلال الإسرائيلي بهدم عشرات المنازل في منطقة وادي الحمص ببلدة صور باهر شرق القدس مجلس الوزراء السعودي: أي مساس بحرية الملاحة البحرية الدولية يعد انتهاكاً للقانون الدولي يجب على المجتمع الدولي اتخاذ ما يلزم لرفضه وردعه ترامب يهنئ بوريس جونسون بفوزه بزعامة حزب المحافظين في بريطانيا بوريس جونسون سيصبح رئيس الوزراء البريطاني المقبل بوريس جونسون: متأكدون من قدرتنا على تحقيق النتائج المطلوبة لصالح الشعب البريطاني بوريس جونسون يتعهد بالاهتمام بالطبقات الفقيرة والمهمشة في بريطانيا
الخميس 11/يوليه/2019 - 07:45 م

الجيش: القوات الإسرائيلية تقتل خطأ ناشطا من حماس على حدود غزة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
arabmubasher.com/134042

قال الجيش الإسرائيلي اليوم الخميس: إن جنوده أطلقوا النار بطريق الخطأ على ناشط من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) كان يحاول منع الفلسطينيين من الاقتراب من حدود إسرائيل مع قطاع غزة.

وقالت حركة حماس التي تدير القطاع: إن أحد مقاتليها قتل.

وقالت وزارة الصحة في قطاع غزة إن الفلسطيني القتيل واسمه محمود الأدهم عمره 28 عاما وقتل بالرصاص بالقرب من بيت حانون بالقسم الشمالي من القطاع.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان "يشير تحقيق أولي إلى أن ناشطا من حماس ممن يحاولون احتواء الوضع وصل إلى منطقة من السياج الأمني نظرا لوجود اثنين من الفلسطينيين كانا يتجولان في المنطقة".

وتابع البيان "يبدو أن قوات (جيش الدفاع الإسرائيلي) التي وصلت إلى المنطقة تصورت خطأ أن هذا الناشط من حماس إرهابي مسلح وأطلقت النار نتيجة لما حدث من سوء فهم. سيتم النظر في الواقعة".

وكانت آخر جولة من العنف في قطاع غزة وجنوب إسرائيل قد اندلعت في مايو وشهدت مئات الهجمات الصاروخية الفلسطينية وضربات جوية إسرائيلية على مدى ثلاثة أيام قبل التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار.

وفي ظل رغبتها في تفادي مواجهة على نطاق أوسع ترسل حماس بين الحين والآخر رجالها، ومعظمهم مسلحون، إلى الحدود لمنع الفلسطينيين من الاقتراب من السياج. وقوبلت الاحتجاجات المناهضة لإسرائيل، التي بدأت في مارس 2018 واتسمت في كثير من الأحيان بالعنف، بإطلاق نيران أدى إلى سقوط قتلى.

وقال مسؤولون فلسطينيون: إن وسطاء مصريين وصلوا المنطقة لإجراء محادثات مع مسؤولين من الجانبين كانت مقررة قبل حدوث الواقعة على الحدود، ومن المتوقع أن يصل الوسطاء غزة في وقت متأخر اليوم الخميس.