| الأربعاء 22 مايو 2019
رئيس التحرير
علياء عيد
التلفزيون السوري: سقوط قذيفتين صاروخيتين وسط مدينة حلب مجلس الوزراء السعودي يؤكد التزام المملكة بتحقيق التوازن في سوق النفط والعمل على استقراره على أساس مستدام مجلس الوزراء السعودي يجدد تأكيد المملكة على السلام في المنطقة وأنها لا تسعى إلى غير ذلك وستفعل ما في وسعها لمنع قيام أي حرب مجلس الوزراء السعودي: على إيران ووكلائها الابتعاد عن التهور والتصرفات الخرقاء وتجنيب المنطقة المخاطر مجلس الوزراء السعودي يطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته باتخاذ موقف حازم من النظام الإيراني ومنعه من نشر الدمار والفوضى في العالم المهنيين السودانيين يتهم المجلس العسكري بـ"محاولة الوقوف أمام الثورة وإفراغها من محتواها من خلال تمسّكه بعسكرة مجلس السيادة" المالكي: أستطيع القول إنّه لم يكن هناك نجاح لهذه العملية الإرهابية من ميليشيا الحوثي ولكن سيتم إعلان النتائج في حينه الخارجية الأميركية: إذا استخدمت الحكومة السورية الأسلحة الكيماوية فسترد الولايات المتحدة والحلفاء على نحو سريع ومتناسب المالكي: كانت هناك محاولة استهداف لأحد المرافق الحيوية.. ميليشيا الحوثي أعلنت استهداف مطار نجران فرق الهندسة التابعة للمقاومة اليمنية المشتركة تكتشف نفقا مفخخا في مدينة الحديدة أقامته ميليشيا الحوثي
الخميس 14/مارس/2019 - 01:41 م

داليا زيادة: قطر دفعت حوالي 155 مليار دولار لتشويه البلدان العربية

داليا زيادة: قطر
arabmubasher.com/100406

أكدت داليا زيادة، رئيس المركز المصري للدراسات الديمقراطية الحرة، أن قطر تتبع نهجا مشبوها وخسيسا، خلال العقدين الأخيرين، حيث إنها تمول شبكة من المنظمات والمؤسسات الحقوقية، من أجل الإساءة للبلدان العربية، وعلى رأسها مصر.

وأضافت زيادة، في تصريحات خاصة لـ"العرب مباشر"، أنه في البداية كانت تلك المنظمات تهدف لتجميل صورة قطر عالميا، إلا أنه ومع فترة الربيع العربي والتطورات والتغييرات السياسية بالمنطقة، تحولت تلك المنصات لمهاجمة الدول العربية المجاورة واستغلال نقاط الضعف خلال الثورات، وهو ما ظهر خلال الأحداث الأخيرة التي شهدتها القاهرة وتم الترويج لها بما ينافي الواقع لنشر الشائعات، موضحة أنه وصل عددهم إلى أكثر من 16 منظمة حقوقية وخيرية.

ولفتت إلى أن تلك الشبكة تدار عبر تنظيم جماعة الإخوان الإرهابية ببريطانيا، حيث إنها تمدها بالأموال التي تنقلها بدورها لتلك المنظمات في مصر والعالم العربي، حتى تظهر على أنها أموال بريطانية وليست قطرية، كوسيلة لخداع الجميع، لافتة إلى أنه في أحدث التقارير تم الكشف أن الدوحة دفعت 155 مليار دولار لتلك الأذرع المساندة لها.

وشددت الحقوقية داليا زيادة على أن ذلك يعتبر إساءة للجميع وليس للدول المستهدفة فقط، كما أنه أفقد تلك المنظمات مصداقيتها، مؤكدة أن ذلك يتزامن مع تمويل قطر للإرهاب في المنطقة بما يخدم مصالحها السياسية، لذلك يجب توعية الرأي العام الدولي بتلك الأمور بفضح تلك المنظمات والمؤسسات عالميا.